Sodiq Kolayo نيجيريا و بوكوحرام والرد البلوري على من طعن في شخصية العلامة الإلوري 17-Sep-2020

شكر واعتراف


مازال لساني لاهجا بالشكر لله تعالى الذي شد عضدي ولم يطش سهمي في كتابة هذا البحث.

وأشكر أبي الشيخ عبد الرحيم قالايو صاحب القول المرضي والعطاء الفیضي وأمي أدام الله حياتهما.

وأثني على العلامة الشيخ حبيب الله آدم عبد الله الإلوري الذي يقدم العجلة التعليمية إلى الأمام - عمر لله عمره في العلم والسلامة وكذلك جميع أساتذة المركز أعانهم الله بالنصر والظفر.

وأدام الله حياة الشيخ إسحاق يوسف أجنيفيسن الساقي بمجدبة السفه بسارية العلم، المرسي مجلبة الغضب براسية الحلم الذي أهداني من أوقاته الثمينة لتقريظ هذا الكتاب فنعم التقريظ والمقرظ.

وكذا الأستاذ الإمام لقمان صادق الواعظ تفت حجة القادرية الذي أرشدني إلى أفضل الطرق وأيسرها في إعداد البحت أطال الله عمره.

رحم الله رجلا سمحا اطلع على هذا الكتاب وأحسن الظن بي فأهداني عيبا رآه فيه لأصلحه فيما هو آت إن شاء الله.

وأدعو الله لي وللقارئين جميعا أن يوفقنا جل شأنه وعز اسمه الخيرات المملوءة بالصفى والتقى. اللهم صل على محمد وسلم وعلى عباد الله الصالحين. آمين والحمد لله رب العالمين.

2 likes 172

share : whatsapp share


You must be logged in to contribute to discussions here !

No comments found yet for this post