Sodiq Kolayo أشعار صديق عبد الرحيم قالايو 28-Sep-2020إعادة-النشر alt=

إعادة النشر


A remembrance of late sheikh khaleefa Abdulazeez abdurraheem kolayo (rohimohu llahu) amin.

أَيَا قَمَرَ الدَيجُوجِ مَا لَكَ سَاطِعًا

كَأنَّكَ لَم تَجْزَعْ لِفَقدِ عَزِيزِي

أَلَم تَرَ أَنَّ المَيتَ خَلَّفَ لِي وَرًى

وَ عَبْأً يُدَلِّفُنِي كَمِثْلِ عَجُوزٍ

فَأَنَّى ثِقَالُ الرَّأسِ يَحمِلُها الذَّنَبْ

وَ أَنَّى يَضُمُّ النَّهرُ بَحرَ كُنُوزٍ

وَ فِي الأمسِ حَيٌّ مُسْتَعِدٌّ إِلَى العُلَا

فَهَا هُوَ ذَا فِي اليَومِ تَحتَ رَكِيزٍ

وَ كَم من تَعَالٍ فِي الهُدَى مَرَّ بَينَنَا

حِيَازَتُهُ فِي الشَّأنِ لَم تُنفِ حَوزِي

عَلَى رَغمِ أنَّ البَطنَ فِي الحَملِ يَختَلِفْ

أَيَا تَوأمِي فِي رَكبِ نَيلَةِ فَوزٍ

حَبِيبِي فَلَيسَ المَوتُ فِينَا غَرَابَةً

وَ لَكِن غَرِيبٌ مَوتُ كُلِّ عَزِيزٍ

أَيَا رَاحِمَ الأمْوَاتِ فَارزُقْهُ جَنَّةً

قِ رُوحَهُ مِنْ نَيلِ عَذَابٍ شَرِيزٍ

وَنَضِّد لَهُ نِعَمًا فُوَيقَ مَوَائِدٍ

وَ صُبَّ عَسُولَ النَّحلِ فَوقَ خَبِيزٍ

وَ بَيتُكَ فِي الفِردَوسِ عَالٍ وَ سَامِكٌ

وَ أحضَرَكَ الرَّحمَنُ كُلَّ جَهِيزٍ

صَلَاتِي عَلَى المُخْتَارِ وَهْيَ سَلَامَةٌ

عَلَى كَافَّةِ الأمْوَاتِ يَومَ بُرُوزٍ

ــــــ

صديق عبد الرحيم قالايو

2 likes 21

share : whatsapp share


You must be logged in to contribute to discussions here !

No comments found yet for this post